تجريف الحياة السياسية.!

الصحوة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تنبئ الحملات الممنهجة عن استهداف الحياة السياسية في اليمن ( أحزاب ..منظمات..تيارات شبابية تنتمي لثورة فبراير ).

هذا الضيق بالحياة السياسية يخفي وراءه رغبة بإعادة تدوير أوضاع ما قبل ٢٠١١ مع بعض التعديلات التي تتناسب مع المتغيرات الأخيرة.

اليمن بلا دولة متماسكة فوق رقعتها الجغرافية وتمثل الأحزاب اليمنية بقية ملامح الدولة الوطنية ويقضي الرهان القادم باستهداف الحياة السياسية والديمقراطية اليمنية وعلى رأس القائمة أهم الاحزاب الفاعلة وهناك من يجد في الخصومات الصغيرة فرصة للنيل أو الاسترزاق غير عابئ بالنتائج المترتبة على ذلك.

بالأمس

قراءة المزيد ...

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق