أخبار عاجلة
اصابة مارسيلو في الفخذ وكروس في الاضلع -
إيمِري : يَتَحدث عَن أزمة نِيمَار وكَافَانِي -
الأخضر يرفض اللعب على إستاد سرت -

كييفو يجهز يوفنتوس لمعركة برشلونة

كييفو يجهز يوفنتوس لمعركة برشلونة
كييفو يجهز يوفنتوس لمعركة برشلونة

أ ف ب (ميلانو)

يختبر المدرب ماسيميليانو أليغري كتيبة نادي يوفنتوس، حامل اللقب في الأعوام الستة الماضية، أمام ضيفه كييفو فيرونا، السبت في افتتاح المرحلة الثالثة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، قبل حلوله الثلاثاء على برشلونة الإسباني في قمة الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا.

وقبل مواجهة برشلونة الذي ودع المسابقة القارية الأولى الموسم الماضي على يد يوفنتوس في ربع النهائي، يتعين عليه تخطي عقبة كييفو الثابت فنيا.

ويعد يوفنتوس من أقوى المرشحين للحفاظ على لقبه، في ظل الترسانة القوية التي يملكها أليغري، ويبلغ مجموع رواتبها سنويا 164 مليون يورو (197 مليون دولار) مقابل 18 مليون يورو فقط للاعبي كييفو.

واستنادا إلى دراسة صحيفة لا غازيتا ديلو سبورت نشرتها الخميس، فإن إجمالي رواتب أندية الدوري الإيطالي ارتفعت هذا الموسم من 927 إلى 955 مليون يورو، ويأتي يوفنتوس في المقدمة برواتب تصل إلى 164 مليونا مقابل 117 لميلان و91 لروما و82 لإنتر و81 لنابولي و62 للاتسيو.

ويدرك مدرب كييفو رولاندو ماران تماما ما ينتظره في تورينو «عندما تذهب إلى هناك تعرف تماما أنك ستعاني، لكنها معاناة جميلة ستجعلك تنمو لكن أيضا تدفعهم على المعاناة».

ويعود إلى تشكيلة فريق «السيدة العجوز»، وهو أحد خمسة فرق حققت فوزين من مباراتين، لاعب الوسط الألماني سامي خضيرة. لكن أليغري يفتقد مدافعه جورجيو كييليني المصاب بربلة ساقه خلال وجوده مع منتخب إيطاليا في تصفيات مونديال 2018، إضافة إلى زميله المخضرم اندريا بارتسالي، فيما قد يخلد المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا إلى الراحة بعد رحلة طويلة إلى أمريكا الجنوبية.

وقد يلجأ أليغري إلى الزج بالثنائي الدفاعي دانييلي روغاني والمغربي مهدي بنعطية، فيما قد يكون الألماني بنديكت هوفيديس خيارا إضافيا، ويريد القادم ماتيا دي تشيليو فرض نفسه في التشكيلة بعدما لعب سابقا تحت إشراف أليغري في ميلان.

وقال دي تشيليو «كان مهما لي العمل مجددا مع أليغري الذي أظهر ثقة كبيرة بي في ميلان». وتابع «مباراة السبت لن تكون سهلة، كييفو فريق منظم جدا. يجب أن نلعب بذهنية جلب النقاط، بعدها نفكر في مباراة برشلونة».

ميلان لزخم إضافي

وعلى غرار يوفنتوس، يستعد روما لانطلاق مشواره الأوروبي أمام ضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني عندما يحل على سمبدوريا شريك الصدارة السبت.

ولم يحقق فريق العاصمة أي فوز في مباراتين، لكنه قدم أداء هجوميا قويا ضد إنتر قبل أن يفقد تقدمه وإيقاعه في آخر نصف ساعة ويخسر 3-1.

ويختتم نابولي المرحلة الأحد على أرض بولونيا الثامن، قبل رحلة طويلة إلى أوكرانيا لمواجهة شاختار دانيتسك في دوري الأبطال.

وتتركز الأنظار على مباراة ميلان، صاحب انتصارين على كروتوني وكالياري، مع مضيفه لاتسيو صاحب أربع نقاط.

ويحوم الشك حول مشاركة لاعب وسط ميلان الأرجنتيني لوكاس بيليا بعد تأخره بالعودة من المشاركة مع منتخب بلاده في تصفيات المونديال برغم أنه لم يشارك أي دقيقة في مواجهة فنزويلا.

وقد يدفع المدرب فينتشنزو مونتيلا بمانويل لوكاتيلي بدلا من بيليا ليلعب إلى جانب العاجي فرانك كيسييه وريكاردو مونتوليفو.

كما يعول مونتيلا هجوميا على باتريك كوتروني والإسباني سوسو، ويملك خيارات أخرى مثل التركي هاكان جالهان أوغلو وفابيو بوريني وجاكومو بونافنتورا.

وأنفق ميلان مع مالكيه الصينيين الجدد أكثر من 200 مليون يورو لاستعادة أمجاده السابقة.

أما جاره إنتر الذي حقق بداية جيدة بست نقاط كاملة، فيستضيف سبال الصاعد والذي حقق انطلاقة لافتة بأربع نقاط من مباراتين.

وفي باقي المباريات، يلعب الأحد أتالانتا مع ساسوولو، كالياري مع كروتوني، فيرونا مع فيورنتينا، أودينيزي مع جنوى وبينيفنتو مع تورينو.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تباينت الآراء حول موقفه: هل أجبروا «السومة» أم ماذا ؟!
التالى بيليه لـ«نيمار»: أنت لاعب كبير.. وروماريو يرد: صعب يصبح الأفضل